كيف تجهزين لحمام ليلة الزفاف المعطر والمنعش ؟

61

إذا كنتِ على أعتاب ليلة العمر، وتعانين من إجهاد التحضير للعرس، وتشعرين بالقلق، والتوتر، أو الفتور والوهن، فأنتِ بحاجة إلى حمام منعش بالزيوت العطرية.

فلا شيء يرضى فطرة الأنوثة أكثر من حمام دافئ ينضج بأريج العطر، فقد عرفت المرأة ما للعطر من سحر وجاذبية منذ قرون طويلة، واهتمت به أكثر من الرجال، وأدركت بحس أنوثتها أهميته في التقرب من زوجها الحبيب بلغة فريدة، وشعور مميز شديد الخصوصية.

تابعي معنا بالخطوات التالية بعض التجهيزات حمام ليلة الزفاف.

تجهيزات قبل حمام ليلة الزفاف

يحتاج حمام ليلة الزفاف لتجهيزات خاصة تختلف عن أي حمام آخر، منها:

  1. حضري مناشف نظيفة وناعمة هادئة الألوان بعد أن تتخلصي من المناشف الرطبة وبقايا الصابون العالقة والغبار، فتلك الفوضى لا تساعد على الاسترخاء، وتؤثر في مزاجك.
  2. رتبي حمامك بحيث تحصلين على فسحة نظيفة ومريحة مخصصة لك دون أحد سواكِ.
  3. ضعي شموعاً معطرة حول حوض الاستحمام إن أمكن، فضوء الشموع المتراقص مع عبق العطور الطبيعية يبعث في النفس الحميمية، والراحة، ويهيئها للاسترخاء.
  4. اغلقي هاتفك كي لا يسبب لكِ الإزعاج، واستمتعي بلحظات السكون الهادئة.
  5. افتحي المياه واضبطيها على درجة حرارة تناسبك.

حافظي على جمال جلدك أثناء حمام ليلة الزفاف

يرى بعض المختصين في التجميل أنه من الضروري استخدام الكريمات المرطبة للجلد بعد أي حمام، وذلك لإعادة التوازن إلى البشرة، وللحفاظ على تماسكها ولإبعاد الجفاف عنها، فالأفضل أن تراقبي حالة جلدك بعد الحمام لتعرفي إن كنت بحاجة إلى كريم مرطب أم لا، ويمكنك تدليك قدميك بزيت اللوز الحلو، إذا كانتا تعانيان من التشقق، ثم ارتدي الجوارب القطنية أثناء النوم، فذلك سيجعلهما ناعمتين وطريتين للغاية.

من أبرز العوامل التي تسبب جفاف الجلد تغيرات الجو والإجهاد والتعب، فإذا كان جلدك جافاً أضيفي بضع قطرات من زيت الورد، أو زيت الخزامي، أو زيت الصندل إلى مياه الاستحمام، ولكن لا ينصح بالبقاء في قطرات المغطس أكثر من 20 دقيقة، حتى لا يفقد الجلد رطوبته، وعند الانتهاء من الاستحمام ينصح بشرب كمية كبيرة من الماء.

أما أهم أسباب مشكلة الجلد الحساس فهي الاستعمال العشوائي لمستحضرات التجميل، فإذا كنتِ تعانين من هذه المشكلة فعليك باستخدام زيت البابونج أو زيت الورد، فكلاهما يهدئان البشرة إذا أضيفت بضع قطرات من أي منهما إلى مياه المغطس الساخنة.

إذا كنتِ تعانين من مشكلة البثور على الصدر، أو الظهر، فعليك بإضافة نقاط قليلة من زيت اللافندر إلى مياه المغطس، فلهذا الزيت مفعول المطهر والمعقم.

وإذا كنت لا تشكين من أي مشكلة جلدية بإمكانك إضافة بضع قطرات من زيت الياسمين أو الورد أو غيرهما من الزيوت للتمتع بحمام منعش.

اختاري عطرك المفضل

الآن حان وقت اختيار الزيوت العطرية الأساسية التي تمتاز بأريج فواح، وطبيعي، وبأثرها المقاوم للتوتر والإجهاد، فهناك مجموعة واسعة ومتنوعة من الزيوت العطرية، وكل زيت يتميز بصفاته الخاصة، وبفوائده العديدة التي تناسب الجميع .

وما عليكِ إلا وضع قطرات منها على ماء الحمام، وتحريكها قليلًا بيديكِ، ولحمام يناسب جميع الظروف، أضيفي ست نقاط من زيت اللافندر، أو زيت زهرة البابونج إلى ماء المغطس واخلطيه جيداً .

استمتعي برذاذ الماء المعطر

والآن تمددي في الحوض، واسترخي، وخذي نفساً عميقاً، وحاولي الاستمتاع بكل دقيقة من هذا الحمام الدافئ بالمياه الساخنة التي تداعبك والزيوت العطرية التي تدلك بشرتك، والجو الحميم الذي يحيط بكِ .

مواضيع أخرى قد تهمّك